وأعلن علي عبد العال رئيس مجلس النواب اليوم الأحد موافقة البرلمان على قرار رئيس الجمهورية رقم 168 لسنة 2018 بإعلان حالة الطوارئ فى جميع أنحاء البلاد لمدة 3 أشهر.

وأكد المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء في كلمة له أمام مجلس النواب أنه سيتم تمديد الطوارئ لمدة 3 أشهر اعتبارا من أمس السبت.

وقال إن العمليات الإرهابية أصبحت عبارة عن محاولات يائسة من قوى الشر والتنظيمات المتطرفة بعد فشل كافة مخططاتهم، ونجاح قوات الجيش والشرطة في القضاء على أوكارهم وأسلحتهم وذخائرهم وعناصرهم.

وكانت الجريدة الرسمية المصرية قد نشرت مساء الخميس قرار الرئيس السيسي بتمديد الطوارئ لمدة 3 أشهر في كافة أرجاء البلاد.

وتضمن القرار أن تتولى القوات المسلحة المصرية وهيئة الشرطة اتخاذ ما يلزم لمواجهة أخطار الإرهاب وتمويله وحفظ الأمن بجميع أنحاء البلاد وحماية الممتلكات العامة والخاصة وحفظ أرواح المواطنين.

ونص القرار على أن يفوض رئيس مجلس الوزراء في اختصاصات رئيس الجمهورية المنصوص عليها في القانون رقم 162 لسنة 1958 بشأن حالة الطوارئ، فيما تضمنت المادة الرابعة على أن يعاقب بالسجن كل من يخالف الأوامر الصادرة من رئيس الجمهورية.

ويأتي المد عقب قرار سابق للسيسي أصدره في 12 أكتوبر الماضي بإعلان حالة الطوارئ في جميع أنحاء البلاد لمدة 3 أشهر بعد حادث هجوم الواحات البحرية الذي راح ضحيته 17 شرطياً.