الرئيسية / اقتصاد / خسارة 530 مليون دولار في قرصنة بورصة عملات افتراضية باليابان

خسارة 530 مليون دولار في قرصنة بورصة عملات افتراضية باليابان

خسرت بورصة يابانية ما قيمته 58 مليار ين (530 مليون دولار) من العملة الافتراضية بسبب قرصنة إلكترونية، بحسب تقارير صحفية يابانية.

وقالت بورصة كوينتشيك على موقعها الإلكتروني الجمعة إنها أوقفت مبيعات وسحوبات العملة التي تسمى “إن ايه إن”.

وأضافت في وقت لاحق إنها فرضت قيودا على التعاملات في معظم العملات الافتراضية الأخرى أيضا.

في مؤتمر صحفي في وقت متأخر الجمعة، انحنى رئيس بورصة كوينتشيك كويشيرو وادا واعتذر.

وقال إن الشركة قد تطلب مساعدة مالية بحسب خدمة كيودو الإخبارية.

وأظهرت لقطات على التلفزيون الياباني مجموعة صغيرة من الزبائن يقفون خارج المكتب الرئيسي للشركة في طوكيو في وقت متأخر الجمعة.

وقالت كوينتشيك، التي تصف نفسها البورصة الرئيسية لعملة البتكوين والعملات الافتراضية الأخرى في أسيا، إنها كشفت عن وصول غير مصرح به لنظامها في حوالي الثالثة صباح الجمعة.

الخسائر التي أفيد بها أكبر من 48 مليار ين التي خسرتها بورصة “مت. غوكس” لتداول البتكوين ومقرها اليابان في 2014.

قال تقرير جديد، نقله موقع “تلغراف” البريطاني، إن عمليات الاحتيال والنصب المرتبطة بالعملات الرقمية مثل “بيتكوين” شهد ارتفاعا مهولا خلال عام 2017 .

وذكر “أكشن فرود”، وهو المركز الوطني للإبلاغ عن الجرائم الإلكترونية وجرائم الإنترنت في المملكة المتحدة، أن الجرائم المرتبطة بتلك العملة الافتراضية ارتفعت إلى 999 عام 2017، مقارنة مع 320 جريمة خلال 2016.

ويأتي هذا الارتفاع في عدد الجرائم بعدما سجلت العملة الرقمية زيادة كبيرة في قيمتها وصلت إلى حوالي 20 ألف دولار في ديسمبر الماضي، بعدما كانت قيمتها لا تتجاوز 1000 دولار.

وأوضح المركز أن الأرقام المسجلة لا تشمل الجرائم الإلكترونية مثل هجمات “واناكري” و”بيتيا رانسوموار” التي ضربت العالم العام الماضي، مضيفا “تشمل فقط عمليات الاحتيال والغش والابتزاز المرتبطة بالعملة الرقمية”.

وبلغت عمليات الاحيال ذروتها في ديسمبر الماضي عند 167 مقارنة بـ41 في الشهر نفسه من العام السابق.

وتشمل الجرائم أولئك الضحايا الذين فقدوا أموالهم في الاستثمارات “المفترضة” أو في الإعلانات الخبيثة على الإنترنت أو في الحملات الدعائية على المواقع الاجتماعية.

واصل الجنيه الاسترليني الصعود أمام الدولار الأميركي مسجلا أفضل أداء أسبوعي منذ سبتمبر أيلول والزيادة الأسبوعية السادسة على التوالي، وسط تزايد التفاؤل بشأن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي وبيانات اقتصادية أفضل من المتوقع.

وأظهرت بيانات الجمعة أن الاقتصاد البريطاني نما بوتيرة أسرع من المتوقع في الأشهر الثلاثة الأخيرة من 2017، وهو ما يعزز الرأي القائل بأن الضرر الناتج عن الاستفتاء على خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي الذي أجري في يونيو حزيران 2016 لم يكن سيئا بالدرجة التي توقعها البعض.

وقبيل نشر تلك البيانات صعد الاسترليني 1.0 بالمئة إلى 1.4289 دولار قبل أن يتخلى عن معظم تلك المكاسب ليسجل 1.4179 دولار في أواخر الجلسة، لكنه يبقى مرتفعا 0.3 بالمئة عن مستواه في بداية الجلسة.

وينهي الاسترليني الأسبوع على مكاسب تزيد على 2 بالمئة مقابل العملة الأميركية في سادس أسبوع على التوالي من المكاسب، وهي أطول سلسلة منذ منتصف 2012 .

وأمام العملة الأوروبية الموحدة استقر الاسترليني عند 87.66 بنس لليورو.

ظل الدولار ضعيفا أمام سلة من العملات وسجل أكبر خسارة أسبوعية منذ يونيو حزيران، مع تضرره من تعليقات أدلى بها مسؤولون أميركيون كبار هذا الأسبوع تدعم ضعف العملة الخضراء.

وتراجع مؤشر الدولار، الذي يقيس قيمة العملة الأميركية مقابل سلة من ست عملات رئيسية، 0.37 بالمئة إلى 89.063 في ختام جلسة التداول بالسوق الأميركي، منهيا الأسبوع على هبوط قدره 1.6 بالمئة.

وفشلت تعليقات للرئيس الأميركي دونالد ترامب يوم الخميس بأنه يريد أن يرى الدولار “قويا” في إقالة العملة الأميركية من عثرتها، وذلك بعد يوم من قول وزير الخزانة ستيفن منوتشين أن تراجع العملة سيساعد ميزان التجار الأميركي في الأجل القصير.

وصعد اليورو 0.19 بالمئة مقابل العملة الأميركية إلى 1.2419 دولار، بعد أن سجل يوم الخميس أعلى مستوى في أكثر من ثلاثة أعوام عند 1.2536 دولار.

وهبط الدولار إلى أدنى مستوى في أربعة أشهر ونصف الشهر أمام العملة اليابانية بعد أن قال هاروهيكو كورودا محافظ بنك اليابان المركزي إن البنك يتوقع أن يواصل الاقتصاد النمو بوتيرة معتدلة وأن ترتفع توقعات التضخم قليلا هذا العام.

ورغم أن الين تراجع عن بعض مكاسبه في وقت لاحق من الجلسة إلا أن الدولار سجل في نهاية التعاملات 108.70 ين، منخفضا 0.63 بالمئة عن مستواه في بداية الجلسة.

وارتفع الجنيه الاسترليني أيضا مقابل الدولار وسط تزايد التفاؤل بشأن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي وبيانات اقتصادية إيجابية.

Comments

comments

رغي ستات: هتقولي كل اللي انتي عاوزاه وهنرد عليكي احنا وكل الناس الموجوده من غير ما نعرف شخصيتك وده من خلال موقعنا او الموبايل ابلكيشن

شاهد أيضاً

شكوى كندية لمنظمة التجارة ضد الرسوم الأميركية

تقدمت كندا بشكوى إلى منظمة التجارة العالمية ردا على الرسوم الاميركية “غير القانونية” على واردات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *