الرئيسية / رياضة / ملقة يختار خليفة ميتشل

ملقة يختار خليفة ميتشل

أعلن نادي ملقة، الذي يحتل المركز قبل الأخير في ترتيب الدوري الإسباني لكرة القدم “الليغا”، تعيين لاعبه السابق خوسيه مانويل غونزاليس مدربا له، بعد ساعات من إقالة خوسيه ميغيل غونزاليس “ميتشل”.

وليل السبت، أعلن النادي الأندلسي تعيين مانويل غونزاليس (51 عاما)، الذي دافع عن ألوانه في موسم 1995-1996، على أن توكل إليه مهمة “منح ديناميكية جديدة للفريق خلال النصف الثاني من الموسم”.

وذكر النادي في بيانه أن مدربه الجديد قام بمهمة مماثلة مع غرناطة في موسم 2015-2016، إذ عين في فبراير 2016 بدلا من المدرب السابق خوسيه ساندوفال، ومكن النادي من تفادي الهبوط إلى الدرجة الثانية في نهاية الموسم، إلا أن عقده لم يتم تمديده بعد ذلك.

وقاد خوسيه غونزاليس نادي بكين سينوبو غوا الصيني الموسم الماضي.

وكان النادي الإسباني أعلن في وقت سابق السبت إقالة ميتشل، غداة خسارته أمام خيتافي في المرحلة 19.

وذكر أن الفريق لم يتمكن “منذ بداية الموسم من تحقيق سلسلة من النتائج الجيدة تخرجه من قاع الترتيب، ويرى النادي بأن التغيير ضروري”.

وتسلم ميتشل مهامه على رأس الجهاز الفني للنادي الأندلسي في مارس الماضي، بدلا من الأوروغواياني مارسيلو روميرو، وأنهى الموسم في منتصف الترتيب.

إلا أن أداءه هذا الموسم تراجع، فخسر 14 مرة في مبارياته الـ19، ليحتل المركز قبل الأخير مع 11 نقطة، بالتساوي مع لاس بالماس الأخير، وبفارق 4 نقاط عن ألافيس الثامن عشر، الذي لم يخض مباراته بعد في المرحلة التاسعة عشرة.

تلقى نجم برشلونة الإسباني ليونيل ميسي، عددا من الأحذية الملونة باليد، هدية من مصممة الأزياء الأوروغوايانية ليلي سانتيرو صاحبة الـ25 عاما.

وتحمل الأحذية صورا لميسي وعائلته، ولقطات من طفولته وانطلاقه مع نيويلز أولد بويز الأرجنتيني، فضلا غن ألوان برشلونة ومنتخب “راقصي التانغو”، وصورا أخرى لبداياته في برشلونة مع زميله السابق رونالدينيو، وأشهر طرق احتفاله.

ورغم أن ميسي نشر صورته مع الأحذية الجديدة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، تأمل سانتيرو أن تحصل على رد فعل شخصي من اللاعب صاحب الكرة الذهبية 5 مرات.

وقالت في تصريحات نشرتها صحيفة “ماركا”: “أحمد الله أنها كانت رائعة. لا أعرف إن كان سوف يستخدمها أم لا، لكني آمل أن يفعل”، وأضافت أنها اختارت لقطات بعينها “لتخليد اللحظات الخاصة في حياة ميسي”.

وبدأت سانتيرو تصميم الأحذية الرياضية قبل 3 سنوات، وبين زبائنها لاعبون دوليون مثل مواطنها ألفارو بيريرا، ومهاجم منتخب بيرو باولو غيريرو، ونجم باراغواي المعتزل روكي سانتا كروز، لكنها ترى أن تصميم أحذية لميسي “حلم تحول إلى واقع”.

يعتقد المصنف الأول عالميا سابقا، الألماني بوريس بيكر، أن اللاعب الأسترالي نيك كيريوس يقترب من الانطلاق وإثبات قدراته، وأن بوسعه أن يصبح نجما عالميا كبيرا في المستقبل.

وأوضح بيكر، المعلق في شبكة يوروسبورت “لم تكن هناك أي شكوك حول موهبته لكن كانت هناك علامة استفهام حول انضباطه.. لكنه يتغير الآن، وسيكون من الرائع أن نراه يصعد لدور الثمانية أو لقبل النهائي”.

وتابع “يحظى بشعبية كبيرة وهو تدريجيا يقترب من المسار الطبيعي الصحيح. وهذا شيء عظيم. وأنا من أشد المعجبين به..”.

نيك كيريوس
نيك كيريوس

 وكثيرا ما انتقد كيريوس بسبب بعض تصرفاته أو تصريحاته غير المقبولة أو غير المناسبة.

وأشار بيكر أيضا إلى أن كيريوس “لديه شخصية مثيرة للاهتمام كثيرا لكنه في بعض الأحيان يجعل الأمور أكثر صعوبة على نفسه.. بالتأكيد هو يحب التنس ولولا ذلك ما نجح في القيام بما يقوم به”.

ولم يحرز أي لاعب محلي لقب بطولة أستراليا المفتوحة للتنس منذ أن فعلها مارك إدموندسون في 1976، لكن كثيرين يأملون أن ينهي كيريوس هذا الصيام الأسترالي الطويل بعد أدائه المتميز في بداية العام الحالي.

وفاز كيريوس، 22 عاما، المصنف 17 عالميا بلقب بطولة برزبين في خضم الاستعداد لأولى البطولات الأربع الكبرى للموسم الحالي.

وفي الدور الأول في بطولة أستراليا سيلتقي كيريوس مع البرازيلي روجيريو دوترا سيلفا، وربما يواجه الفرنسي جو ويلفريد تسونغا الذي سبق له الصعود لنهائي البطولة في الدور الثالث.

وفي دور 16 ربما يواجه، إذا تأهل، البلغاري غريغور ديميتروف، المصنف الثالث عالميا.

بعد الخسارة التي تلقاها ريال مدريد من ضيفه فياريال، السبت، بات حفاظ الفريق الملكي على لقب الدوري الإسباني “ضربا من الخيال”، في موسم للنسيان بالنسبة للمدير الفني زين الدين زيدان ولاعبيه.

وفي حال فوز برشلونة على مضيفه ريال سوسيداد، الأحد، فسوف يصل الفارق بين الفريق الكتالوني المتصدر وريال مدريد صاحب المركز الرابع إلى 19 نقطة، وهو فارق النقاط الأكبر في التاريخ بين فريق العاصمة وأي فريق آخر، مع انتصاف الموسم.

لكن يشار إلى أن بطل أوروبا له مباراة مؤجلة في الدوري بسبب انشغاله في المشاركة بكأس العالم للأندية ديسمبر الماضي، التي حصل على لقبها.

وكان الرقم الأسوأ السابق لفارق النقاط الذي عاناه ريال مدريد، 18 نقطة مع برشلونة منتصف موسم 2012-2013، تحت قيادة المدير الفني البرتغالي جوزيه مورينيو.

كما أن ريال مدريد خسر في النصف الأول من الموسم 22 نقطة من 4 هزائم و5 تعادلات، في حين أنه فقد طوال الموسم الماضي 21 نقطة فقط.

وتلقى ريال مدريد خسارتين في آخر لقاءين بالدوري على ملعبه، صفر-3 أمام برشلونة وصفر-1 أمام فياريال، في ظاهرة لم تحدث منذ موسم 2008-2009 عندما هزم أمام برشلونة وريال مايوركا.

كما أن موسم ريال مدريد في الدوري الإسباني هذا الموسم يشهد تراجعا ملحوظا في معدلات الأهداف، علما أنه فشل في التسجيل في لقاءين متتاليين على ملعب “سانتياغو بيرنابيو” في الدوري، وهو ما لم يحدث منذ موسم 2006-2007.

وبالنظر إلى أداء المدير الفني، فإن الإسباني رافائيل بنيتز الذي أقيل بسبب تراجع مستوى الفريق بعد نصف موسم 2015-2016، كان وقتها قد نجح في جمع 37 نقطة، أي أكثر بخمس نقاط مما حصده زيدان حتى الآن.

Comments

comments

رغي ستات: هتقولي كل اللي انتي عاوزاه وهنرد عليكي احنا وكل الناس الموجوده من غير ما نعرف شخصيتك وده من خلال موقعنا او الموبايل ابلكيشن

شاهد أيضاً

الرئيس الشيشاني قديروف يتحدث عن انطباعاته عن صلاح

تحدث الرئيس الشيشاني رمضان قاديروف عن انطباعاته حول نجم المنتخب المصري، محمد صلاح، وذلك بعد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *