الرئيسية / مصر / فض وقفة الصحفيين المتضامنة مع القدس.. وسط اعتقالات متظاهرين

فض وقفة الصحفيين المتضامنة مع القدس.. وسط اعتقالات متظاهرين

أنهى المشاركون بالوقفة الاحتجاجية على قرار الرئيس الأمريكي «دونالد ترامب» الاعتراف بالقدس المحتلة عاصمة لدولة الاحتلال أمام نقابة الصحفيين، فعاليتهم بعد أن تزايدت أعدادهم واضطرت قوات الأمن لإغلاق شارع عبد الخالق ثروت، لكن قوات الأمن قامت بالقبض على 4 على الأقل من المشاركين بالوقفة.

وقال مراسل «مصر العربية» إن المتظاهرين تداولوا أنباء الأمن ألقى القبض على كل من الصحفي «أحمد عبدالعزيز» و«حسام السويفي»، بالإضافة إلى عدد آخر غير محدد من الصحفيين والشباب المشاركين في الفعالية.

وكانت قوات الأمن قد أغلقت قوات الأمن شارع عبد الخالق ثروت، مساء اليوم الخميس، بعد تزايد أعداد الصحفيين في الوقفة الاحتجاجية التي دعا لها ٤ أعضاء من مجلس الصحفيين، للتنديد بقرار الرئيس الأمريكي «دونالد ترامب» الاعتراف بالقدس المحتلة عاصمة لـ(إسرائيل)، ونقل السفارة الأمريكية إليها، واعتقلت عددا من الصحفيين والمشاركين في الوقفة الاحتجاجية.

وخلال الوقفة أحرق المتظاهرون علم الكيان الصهيوني، اعتراضًا منهم على قرار «ترامب»، ورفعوا لافتات منددة بالقرار، ومشددة على عروبة القدس؛ بينها: «من الصحفيين إلى ترامب.. القدس عربية، من الصحفيين إلى نتنياهو القدس عربية»، فيما حرص بعضهم على رفع العلم الفلسطيني.

وأعلنت نقابة الصحفيين المصريين، استنكارها ورفضها التام لما أعلنه الرئيس الأمريكي بنقل سفارة الولايات المتحدة الأمريكية إلى القدس مما يعني اعترافها أن هذه المدينة المقدسة ذات الوضعية الخاصة لدى المسلمين والمسيحيين هي عاصمة الكيان الصهيوني.

وأكدت نقابة الصحفيين في بيان رسمي لها اليوم الخميس، مساندتها الكاملة للشعب الفلسطيني في مواجهة هذا القرار الظالم الذي يعيد إلى الأذهان ذكرى وعد بلفور المشئوم الذي كان وراء زرع هذه الدولة اللقيطة في قلب الأمة العربية.

Comments

comments

شاهد أيضاً

فيديو| أطفال الشوارع.. من تحت الكباري لنور الحياة

لا يعرفون بيتًا سواه، فالرصيف وِسادة الكثير منهم، والسيارات والكباري غطاؤهم ، بدأت شوارع المحروسة تعرف ملامحهم وثيابهم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *